التخطي إلى المحتوى

مازالت تتواصل الضجة المثارة حول مسلسل “رامي”، وذلك عقب مشاركة نجمة الأفلام الإباحية، ميا خليفة، وذلك إلى جانب مجموعة من الممثلين المصريين.

حيث انتشرت ردود الأفعال بين المتابعين العرب عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك حول إطلالة خليفة في إحدى حلقات الموسم الثاني من “رامي”، الذي يؤدي فيه الممثل الأمريكي من أصل مصري، رامي يوسف، دور البطولة.
كما إلتقى الممثل رامي بميا خليفة، التي تظهر بشخصيتها الحقيقية في المسلسل، بعد أن يروي له “الشيخ خالد” قصة تغلبه على هوس مشاهدة أفلامها الإباحية، وذلك بناء على مزاعم ما عرف بـ “فتوى إرضاع الكبير”، خلال أحد المشاهد.
حيث أخبرته ميا أن “الشيخ خالد” ساعدها في الإفلات من “داعش”، وأنها كانت محرومة من العودة إلى لبنان بسبب ملاحقتهم لها، كما أبدت استغرابها من ذلك كما ورد في سياق المشهد، قائلة: “إحصائيا…الدول الإسلامية تستهلك الإباحية أكثر من أي دولة أخرى، الرجال الذين يهاجموني هم الأكثر ضغطا على فيديوهاتي”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *