التخطي إلى المحتوى

قامت السلطات في نيبال بحظر نهائى للعبة “بوبجي PUBG” الشهيرة، وهى تشير الى إن محتواها العنيف كان له تأثير سلبى جدا على الكثير و العديد من الأطفال.

ووجهت السلطات جميع مزودي خدمة الإنترنت ومشغلي شبكات الهواتف الجوالة بمنع بث اللعبة اعتبارا من يوم الخميس الماضي، وفقا لموقع “ذي فيرج”.

وأشار نائب مدير هيئة الاتصالات في نيبال سانديب أديكاري إلى عدم ورود أي تقارير عن حوادث مرتبطة باللعبة حتى الآن.

لكنه قال إن الآباء يشعرون بالقلق من أن “بوبجي” تسببت في صرف انتباه أطفالهم عن دراستهم أو عن أعمالهم اليومية الاعتيادية.

وخلال الشهر الماضي أقدمت السلطات الهندية على تقييد لعبة “بوبجي”، كما اعتقلت 10 من طلبة الجامعات بسبب قيامهم بلعبها بعد قرار التقييد.

و”بوبجي” لعبة على الهواتف الذكية والحواسيبكلها حيث انها تقوم فكرتها على معارك يشارك فيها لاعبون عديده من مختلف أنحاء العالم عبر استخدام الإنترنت، وتنتشر بشكل خاص في أوساط المراهقين كلهم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *