التخطي إلى المحتوى

في حادثة أثارت الكثير من التساؤلات , وتظهر جانب من الإهمال ,عثر على جثة متحللة داخل مستشفى في مكة المكرمة في منطقة واقعة بین مباني المستشفى .

التفسير الأول للحادثة أن الجثة تعود لمريض كان يتلقى العلاج في المستشفى وسقط من الطابق الأول .

وقالت مصادر إن الشرطة فتحت تحقیقاً في الحـادث بعد العثور على الجـثة بین مبنى المستشفى القديم والجديد.
وأضافت، أنه من المرجح أن تكون الجـثة عائدة لشخص كان منوّماً في أحد أقسام المستشفى ُ وفقد قبل مدة، وظن المسؤولون عن القسم أنه خرج إلى منزله.

ولم تستبعد المصادر أن يكون الشخص صاحب الجـثة قد سقط من الطابق الأول للمستشفى، في الوقت
الذي شرعت فیه الشرطة في تحقیقاتھا وتحفظت على الجـثة إلى حین استكمال التحقیق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *