التخطي إلى المحتوى

حذرت منظمة التعاون الإقتصادي والتنمية اليوم الثلاثاء من أن الحرب الإقتصادية التي يشنها ترامب على الصين ،من شأنها إلحاق الضرر بالإقتصاد الأمريكي وإقتصاد العالم .

وبحسب صحيفة الجارديان البريطانية فإن المنظمة قالت : إن النزاع حول التعرفة الجمركية من شأنها القضاء على الإقصاد العالمي وتقضي على ٦٠٠ مليار دولار.

وشددت المنظمة التي تتخد من باريس مقرا لها ،أن النزاع التجاري بين الصين وأمريكا من المرجح أن يصل إلى 0,7% من مستوى الناتج المحلي بحلول 20212022.

وبحسب هذه البيانات يمكن تحديد حجم ضريبة الإقتصاد العالمي الناجمة عن إرتفاع التعريفات الجمركية إلى 600 مليار دولار.

وأكدت منظمة التعاون الإقتصادي والتنمية التي أصدرت تقيما متشائما للإقتصاد العالمي ،أن الزخم الإقتصادي العالملي قد تضاءل،في ظل إستمرار الأزمة بين أكبر إقتصادين في العالم بشكل ملحوظ.

وأكدت أن النمو كان من المتوقع أن يظل منخفض مع إستمرار التوترات التجارية ،مشيرة إلى أن أمريكا والصين ،ستخسران بشكل كبير من خلتل فرض الرسوم الجمركية .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *