التخطي إلى المحتوى

بعد فشلها في التوصل لاتفاق خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي،أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أنها ستستقيل من منصبها بحلول السابع من شهر يونيو المقبل.

وظهر على ماي التأثر وأجهشت بالبكاء أثناء إعلانها الاستقالة في كلمة ألقتها أمام مقر الحكومة في “داونينغ ستريت”، حيث أوضحت أنها حاولت تنفيذ نتيجة استفتاء 2016 والتوصل لاتفاق بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي لكن محاولاتها باءت بالفشل.

وأكدت ماي التي شغلت منصبها في يوليو 2016، على أن خلفها عليه أن يقدم تنازلات ويبحث عن توافق في البرلمان بشأن أي اتفاق مع الاتحاد الأوروبي.

وكانت ماي تعرضت لضغوط كبيرة لدقعها للإستقالة أهمها رفض مجلس العموم بما فيه نواب حزبها (المحافظين) الخطة التي توصلت إليها مع الاتحاد الأوروبي لخروج بريطانيا من الاتحاد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *