التخطي إلى المحتوى

تعتبر منطقة حفر الباطن من أهم الاسواق لشراء أضحية العيد من الخراف، وتتميز هذه الفترة بحركة شراء واسعة، وأيضا إرتفاع في أسعار الأضاحي عن العام الفائت. وهناك عدد كبير من العمالة الوافدة التي تعمل في تجارة الأغنام في تلك الفترة وقد وصفت بأنها مسيطرة على السوق، وتتحكم فيما هو مصدر رزق لعدد من المواطنين، وربما مصدر الرزق الوحيد وتتراوح سعر الأضحية بين 900 وألف وخمسمائة ريال.

قُدرت عدد الرؤوس المتداولة في سوق حفر الباطن،3.4 مليون رأس من الأغنام، وهناك بعض تجار الجملة الذين ينقلون المواشي من محافظة لأخرى، وتوجد أنواع مختلفة من الماشية، وكان أغلاها سعرا كما وضح رئيس لجنة المواشي بحفر الباطن”زايد قريطان العنزي” نوع النعيمي،الأعلى شراء، ويتوقف السعر على حجم الأضحية وصحتها، ويليه السواكني.

وحرصت وزارة الزراعة على توجيه النصح والإرشاد للمواطنين عند شراء الأضحية بحيث تراعى السلامة الظاهرية لها من خلوها من الجروح أو الخراريج، وأن يكون صوفها سليم وغير متساقط أو يسهل إنتزاعه، لأن ذلك يدل على إصابة الحيوان بالطفيليات الداخلية، كما يجب التأكد من الأمراض الأخرى التي تؤثر على صحة الحيوان مثل الإسهال، والإنفلونزا وغيرها، ويعرف العمر من الأسنان لذلك؛ لابد وأن تكون الأسنان سليمة، وكذلك الأرجل تكون سليمة وألا تكون هزيلة.

ومن جهة أخرى تم تجهيز المسالخ والمطابخ لإستقبال الأضاحي، وقد حرصت أمانة حفر الباطن على إلتزامها بالمعايير الصحية، والتخلص من المخلفات بطرق صحية وسليمة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *