التخطي إلى المحتوى

بعد إنتهاء المرحلة الأولى من تلقي المشاركات في مسابقة القرآن الكريم ورفع الآذان التي أعلنت عنها الهيئة العامة للترفيه.

تبدأ المرحلة الثانية  والتي يتم فيها تصفية المشاركين وقد بلغ عددهم 42 ألف مشارك من 162 دولة.

حيث شهدت المسابقات إقبالا منذ أعلن عنها” تركي آل الشيخ” رئيس مجلس إدارة هيئة الترفيه.

وكانت المسابقة مفتوحة لكل الدول العربية ولكن جاءت المشاركة الأكبر من المملكة العربية السعودية.

يليها، جمهورية مصر العربية،  ثم باكستان ، واندونيسيا، والهند، والبقية من دول مختلفة.

وسوف يتم تصفية المشاركين عن طريق لجان التحكيم حتى ينتقلوا إلى المرحلة التالية.

ولم يقتصر التفاعل في الإشتراك على مسابقة القرآن الكريم ولكن أيضا إتخذت مسابقة الآذان نصيب أكبر هي الأخرى من المشاركات من عدد من الدول تصدرها كل من السعودية ومصر.

وسوف تزادا المنافسة حدة في المراحل المتقدمة أو المرحلتين التاليتين الثالثة والرابعة والتي يتم فيهما التوجه نحو الأداء الحي وإستماع لجان التحكيم، ومنها إلى الوصول إلى النهائيات ومعرفة الفائزين في كلا المسابقتين.

رصدت هيئة الترفيه عدد من الجوائز لكل من مسابقة القرآن الكريم ورفع الآذان حيث يحصل الفائز في مسابقة القرآن الكريم بالمركز الأول على ما قيمته خمس ملايين ريال سعودي، بينما يحصل الفائز بالمركز الأول في رفع الآذان على مليوني ريال.

تأتي هذه المسابقات ضمن أنشطة هيئة الترفيه التي تعمل على زيادة الأنشطة الترفيهية داخل المملكة وتطوير قطاع الترفيه والسياحة وغيرها من القطاعات طبقا لرؤية 2030.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *