التخطي إلى المحتوى

تصدر لقاء الفنان مصطفى فهمي وزوجته الإعلامية فاتن موسى ترند ات السوشيال ميديا فهذه أول مرة لظهور الثنائي

في حلقات حوارية وخاصة مع صاحبة السعادة التي تحرص على تقديم كل ما يهم المشاهد من خلال حواراتها

مصطفى فهمي عاشق الملايين والذي أعلن في البرنامج عن عمره الحقيقي وسر شبابه قائلا:

عمري 59 عام ولكني دائم المحافظة على حيويتي وشبابي باتباع بعض الأمور أو النظام شبه اليومي.

وصفات مهمة جداً

لا أحب الإكتئاب وأبعد عنه عن طريق الرياضة.

أحب ممارسة الرياضة وأمارس رياضة التنس بإنتظام.

أحب النهار أكثر من الليل، وأحب البحر والشمس.

أسير على نظام غذائي معين يتناسب مع عمري فكل مرحلة عمرية ولها نظام غذائي خاص به

لا أحب الأكل بكثرة، ولا أحب الطعام المليء بالدهون، ولكني أحب الساندويتشات

ومنعا للسمنة قررت أتباع نظام غذائي معين مناسب مع عمري”

فاتن موسى

مع ظهور الإعلامية فاتن موسى مع زوجها مصطفى فهمي خطفت الانظار رقتها وجمالها وخفة روحها خاصة وأن صاحبة السعادة قد  دخلت في صميم علاقتهما التي يحب المشاهد الإستماع لها ورؤية ردة أفعالهم

عندما عبرت فاتن عن عصبيتها ووصولهما في النقاش إلى مرحلة الأسُود، وكيف بدأت تتعلم الهدوء حبا في مصطفى ورغبة في حياتهما معا التي يحدسها الجميع عليها

وفي لفتة جميلة من مصطفى فهمي  وقبلاته  لزوجته واحتفاله بعيد ميلادها على الشاشة؛ أثار غيرة الرجال ومحبة النساء على السوشيال ميديا وأنقسموا إلى فريقين مؤيد ومتغزل في فاتن، ومحب لجمال وحيوية مصطفى فهمي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *