التخطي إلى المحتوى

أدرجت السعودية في المرتبة السابعة عالميا من حيث استقطاب الهجرة والعمل والإقامة،بحسب تقرير صادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي في جنيف مجددا، متقدمة على دول مثل اليابان وإيطاليا وسويسرا.حسب مانقل عن سبق.

وأبقى التقرير الولايات المتحدة في المرتبة الأولى عالميا بهذا التصنيف، وفقا لبيانات عام 2017، تليها ألمانيا، وكندا وبريطانيا وفرنسا، فأستراليا في المرتبة السادسة وبعدها السعودية على المستوى العالمي والأولى عربيا وإسلاميا وآسيويا.

وحلت إسبانيا في هذا التصنيف في المرتبة الثامنة، تلتها إيطاليا، فيما أدرجت سويسرا في المرتبة العاشرة.

وتأسس هذا التصنيف على عدة معايير منها، ريادة الأعمال وجودة الحياة، ومحركات السوق والطاقة، وانخفاض كلفة المعيشة، وزيادة الرواتب، وسهولة المواصلات والتنقلات والأمان.

ولفت التقرير إلى أن الولايات المتحدة على الرغم من كونها الوجهة المفضلة الأولى للمهاجرين المحتملين على مدى سنوات طويلة، إلا أن عدة دول ارتفعت شعبيتها لدى المهاجرين بخاصة ألمانيا والسعودية وعدد من دول أوروبا الغربية، في حين فقدت بريطانيا جاذبيتها خاصة بعد مؤشرات الخروج من الاتحاد الأوروبي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *