التخطي إلى المحتوى

باع ضميرة وساعدته التكنولوجيا في تسهيل عملياته الإجرامية حيث إتخذ مواطن مصري من الفيس بوك سبيلا لبيع الأعضاء

من خلال معلومات وردت للأجهزة الأمنية المصرية أن هناك من يستخدم الفيس بوك في تجارة الأعضاء

تمكنت الأجهزة الامنية من متابعة هذه الصفحة وتبين انها لمزارع من مدينة كفر الشيخ في دلتا مصر

يقوم بالترويج لبيع الاعضاء وإبرام صفقاته المشبوهة من خلال صفحته على الفيس بوك تمكنت إدارة تكنولوجيا المعلومات من التوصل إليه

بعد نشره إعلان عن بيع أعضاء بشرية. وتمكنت المباحث من تحديد مقر إقامته بكفر الشيخ وتم التنسيق بين قطاعات الأمن والقبض عليه

وبتفتيش هاتفه عثر على دلائل تثبت صحة ما يقوم به ومكالمة هاتفية للإتفاق على شراء  كُلي بمقابل مادي

وتم القبض عليه واعترف بما يقوم به من متاجرة ببيع الأعضاء عن طريق صفحته بالفيس بوك. وعلى الفور إتخذ الأمن الإجراءات اللازمة ضده.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *