التخطي إلى المحتوى

تم الإستجابة السريعة للطالبة أنوار العنزي التي أشعل بكاؤها شبكات التواصل نتيجة لطردها من المدرسة.

وفي لفتة كريمة وسريعة من خادم الحرمين الشريفين الذي وجه المسؤوليين بمنطقة حفر الباطن

موجها رسالته إلى قادة المدارس بإستمرار إستقبال طلبة القبائل النازحة بالمدارس دون النظر إلى الأوراق الثبوتية.

رسالة إدارة التعليم بمحافظة حفر الباطن:

“أختي قائدة المدرسة.. وفقها الله، السلام عليكم.. بناء على توجيهات الوزارة نفيدكم

باستمرار دراسة الطلاب الوافدين والمقيمين المنتهية إقاماتهم بالمدارس حتى نهاية العام الحالي وفق الآلية السابقة”

مع مطالبة أصحاب التأشيرات من اليمنيين والسوريين بالتمديد للعام الحالي. والله يحفظكم ويرعاكم”.

وقامت أنوار العنزي بتقديم الشكر لسمو خادم الحرمين الشريفين و ولي العهد الامير محمد بن سلمان ومحافظ حفر الباطن على الإستجابة السريعة وعودتها إلى مدرستها.

كما قدمت الشكر لكل من دعمها على شبكات التواصل التي كان لها الفضل في إرسال صوتها إلى الجميع.

كانت هذه الحالة إنذار للملكة حتى تقوم بتقنين أوضاع القبائل النازحة التي أصبحت قضية تؤرق جانب الحكومة ولابد من إتخاذ الإجراءات التي من شأنها تسيطر على تلك المشكلات.

وكانت مطالبات السعوديين من خلال شبكات التواصل الإجتماعي بحل مشكلة القبائل النازحة بإعطائهم الجنسية السعودية خاصة وأن كصيرين منهم متزوجين من سعوديين.أنوار العنزي وصراع البدون الطويل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *