ما هو أفضل دعاء قصير يقال بعد التشهد؟ الدعاء من أعظم العبادات التي يقوم بها العبد لما تنطوي عليه من قداسة بين العبد وربه، كما ويستحب أن يبدي المصلي استعداده للقاء بعد التشهد الأخير وقبل السلام في الصلاة، فضلًا عن الثواب العظيم والأجر عند الدعاء إلي الله في كل وقت، وفيما يلي عبر موقع فكرة فن سنقوم بعرض أفضل الأدعية القصيرة بعد التشهد.

أفضل دعاء قصير يقال بعد التشهد

دعاء قصير يقال بعد التشهد
دعاء قصير يقال بعد التشهد

الأدعية من العبادات التي تبث الطمأنينة والراحة إلي قلب المسلم، كما أنها وسيلة للتواصل بين العبد وربه، وفيها يطلب العبد ما يشاء من الله ويدعو بكافة الأمنيات الراغب بها:

  • “اللهم إني أعوذ بك من عذاب القبر ومن عذاب الجحيم ومن محنة الحياة والموت ومن شر محاكمة المسيح الدجال” أجمل دعاء قصير يقال بعد التشهد
  • “أسألك يا ربي إني أعوذ بك من عذاب القبر، وأعوذ بك من فتنة المسيح الدجال وأعوذ بك من محنة الحياة والأموات.
  • اللهم إني أعوذ بك من الذنوب والديون.
  • “يا إلهي لقد آذيت نفسي كثيرًا ولا يستطيع أحد أن يغفر الذنوب إلا أنت.
  • فاغفر لي مغفرة منك وارحمني فأنت الغفور الرحيم.
  • “اللهم اغفر لي ما فعلته وما أخرته، وما أخفيه وما أعلنه وما أضيع”.
  • “اللهم أنك عليم بما في النفوس، لا إله إلا أنت”
  • “يا إلهي أعينني على ذكرك أشكرك وأحمدك كثيرًا”
  • “اللهم إني أعوذ بك من الطمع وأعوذ بك من الجبن.
  • وأعوذ بك من محن الدنيا وأعوذ بك من عذاب القبر، وأعوذ بك من فتن الدنيا.
  • “اللهم اسألك الهداية والتقرب إليك والاهتداء إلى الطريق الصحيح”.

أجمل دعاء بعد التشهد الأخير

في سياق الحديث عن دعاء قصير يقال بعد التشهد، هناك المزيد من الأدعية تقال بعد التشهد نوضحها على النحو التالي:

  • “اللهم إني أسألك يا الله تحقيق امنياتي ودعائي، فأنت فأنت الصمد الذي لم يولد و لم يولد ولن يكن له كفوًا أحد.
  • اغفر لي ذنوبي لأنك أنت الغفور الرحيم.
  • اللهم اسألك الحمدلله لا اله الا انت وحدك لا شريك لك يا المنان.
  • “يا خالق السماوات والأرض يا صاحب الجلالة والشرف أيها الحي يا قيوم أسألك الجنة وأعوذ بك من النار.” وهذا أفضل دعاء قصير يقال بعد التشهد
  • “اللهم بمعرفتك بالغيب وقدرتك على الخلق أبقيني حياً ما دامت الحياة جيدة لي واقتلني إن كان الموت خيرًا لي”.
  • أسألك يا الله أن تنعم علينا برحمتك الواسعة فأنت قادرًا على كل شيء.
  • يا رب لي أمنية أدعو إليك أن تستجاب إليها، فمن لي سواك يا أرحم الراحمين.
  • كذلك ورد في صحيح مسلم، أنه كانَ رسول اللَّهِ إذا قام إلى الصَّلاةِ يكون مِنْ آخِر ما يقول بينَ التشهد والتَّسْلِيم: «اللَّهمَّ اغفِرْ لي ما قدمت وما أخرت، وما أسررت ومَا أعلنت، وما أسرفت وما أَنتَ أعلم بِهِ مِنِّي، أنْتَ المقدم، وَأنْتَ المؤخر لا إله إلاَّ أنْتَ».

أبرز أدعية تقال بين التشهد والتسليم

في صدد عرضنا إلى دعاء قصير يقال بعد التشهد، هناك العديد من الأدعية يمكنك ذكرها بين التشهد والتسليم مستجابة بإذن الله، وهي كالآتي:

  • يا إلهي أعينني على ذكرك وشكرك وعبادتك “.
  • اللهم إني أعوذ بك من شر ما فعلته ومن شر ما لم أفعله.
  • ” اللَّهمَّ بعلمِكَ الغيبَ وقدرتِكَ على الخلقِ أحيِني ما علمتَ الحياةَ خيرًا لي وتوفَّني إذا علمتَ الوفاةَ خيرًا لي، وهو دعاء قصير يقال بعد التشهد
  • وأسألُكَ خَشيتَكَ في الغيبِ والشَّهادةِ وأسألُكَ كلمةَ الحقِّ في الرِّضا والغضَبِ وأسألُكَ القصدَ في الفقرِ والغنى
  • وأسألُكَ نعيمًا لاَ ينفدُ وأسألُكَ قرَّةَ عينٍ لاَ تنقطعُ وأسألُكَ الرِّضاءَ بعدَ القضاءِ وأسألُكَ بَردَ الحياة بعد الموت
  • كما يا ربي أسألك متعة النظر إلى وجهك والرغبة في مقابلتك دون محنة ضارة، يارب أدعو لك أن تهديني وتحفظني وتحفظ جسدي من الأوباء.

دعاء الاستفتاح في الصلاة

وضح العلماء أن التشهد الأول لابد للمسلم أن يخففه، وأن يكتفي على قول: أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله، وعليه فإنه لا يكون الدعاء بعد التشهد الاول وإنما يكون الدعاء بعد التشهد الأخير:

  • استنادًا إلى قول النبي صلى الله عليه وسلم: إذا تشهد أحدكم التشهد الأخير فليقل: اللهم إني أعوذ بك من عذاب جهنم ومن عذاب القبر، ومن فتنة المحيا والممات، ومن فتنة المسيح الدجال.
  • “اللهم الحمد لك، أنت نور السماوات والأرض، ولك الحمد، أنت خالق السماوات والأرض ومن فيها، لك الثناء.
  • اللهم لك إني آمنت بك فاغفر لي على ما قدمته وما تأخرت فيه، ما خبأته وما أعلنته فأشهد أن لا إله إلا أنت.

فضائل دعاء قصير يقال بعد التشهد

في ضوء ذكر دعاء قصير يقال بعد التشهد، فهي أدعية عظيمة وهامة، لأن طلب الإعادة من أعظم الشرور وأسبابها، ولهذا اهتم بها النبي صلى الله عليه وسلم:

  • كان رسول الله صلى الله عليه الصلاة وأذكي السلام ويأمر معه بالدعاء ويجعل معه مكان الدعاء وينظم الصلوات فهو محل الجواب.
  • وتشمل الاستعاذة من عذاب القبر وعذاب النار، ومن شهوات وشبهات الدنيا ومن إغواء الشياطين في الموت
  • ومن فتن القبر، ومن محاكمات الدجالين الذين يظهرون للناس في صورة الحق وهم مخدوعون بالأكاذيب، وفي آخر الزمان حفظنا الله من الضيقات الظاهرة والمخفية.
  • وجوب هذا الدعاء بعد التشهد الأخير، كما دلت عليه حصره في هذا المكان في صحيح مسلم.
  • تكمن أهمية الدعاء في تحذيرك من شكوك الحياة وشهواتها الآثمة، فهي سبب الشر.
  • يحمي الإنسان من فتنة طبيعته، ما يتعرض له الإنسان في حياته للانشغال بشؤون الدنيا ورغباته، وأسوأها سوء الخاتمة.
  • يحميه من فتنة الموت، هذه هي فتنة القبر كما هو مسجل في البخاري عن أسماء بنت أبي بكر “وإنكم تفتنون في قبوركم مثل أو قريبا من فتنة الدجال”.

أثر الدعاء في قلب المسلم

استكمالًا للحديث عن دعاء قصير يقال بعد التشهد، قد أمر الله عباده بالتضرع إليه في الدعاء، ووعدهم بالرد ومن آثار الدعاء التي يحملها المسلم في حياته:

  • الدعاء في قلب المسلم يوثق معنى وحدانية التقوى، حتى يلجأ العبد إلى ربه بسؤال، ويدرك ضمناً أنه لا يوجد مجيب إلا الله، وأنه لا شيء نافع أو ضار أو قوي بجانبه سبحانه ليتسجيب الله الدعاء ويحقق الدعاء.
  • كما يوثق الدعاء توحيد الإله، فالدعاء هو الموجه لعبادة الله تعالى، ويؤكد أن قارئ القرآن يفتح ويختتم قراءته بالدعاء
  • والله القدير يصد بلاء العباد بالدعاء، فكلما زاد الدعاء فمن الممكن أن يتغير القدر بأمر الله تعالى.
  • الدعاء يجلب إلى العبد رحمة الله – العلي – عليه، لأن أنواعًا معينة من الرحمة تنزل على العبيد فقط من خلال دعائهم.
  • أثناء الدعاء يكون قلب المسلم خاشع لله سبحانه وتعالى ويتضرع له للحد الذي قد يصل إلى البكاء عند الله، لطالما تلامس ذلك الشعور قلبه.

شروط وآداب الدعاء

كما تحدثنا عن دعاء قصير يقال بعد التشهد، توجد الكثير من الشروط والآداب الواجب توافرها أثناء الدعاء، سنوضحها كالتالي:

  • أن يدعو العبد بتضرع وبإخلاص إلى الله – سبحانه – وحده ويدعوه بأسمائه وصفاته ويكون أمينًا لدعوته إلى الله القدير.
  • أن يكون القلب حاضرًا في الدعاء الموجه إلى الله تعالى، وأنه من المؤكد أن الله – العلي – سيحقق ما يشاء.
  • ولتكن دعوة الإنسان إلى الخير والنعمة، حتى لا يدافع عن القرابة أو الإثم على أحد الناس.
  • كما يستحب أن يلتزم العبد بأقوال وأوقات وموضوعات معينة بشكل عام أثناء دعائه، وفيما يلي شرح لذلك:
  • يستحب أن يكون الدعاء في الأوقات التي اختار الله – سبحانه – إجابة؛ مثل يوم عرفات أو وقت الإفطار في رمضان أو وقت السحور قبل الفجر.
  • كذلك يستحب للداعي أن يختار مجموعات الأدعية التي ذكرها الرسول وأن يدعوها.
  • بالإضافة إلي يستحب أن يصلي المصلي أحسن صوره كالتوجه إلى القبلة، ورفع اليدين وخفض الصوت وإبراز الدعاء بإعادته ثلاث مرات.
  • أيضًا يستحب أن يكون الدعاء في ظروف معينة؛ مثل الدعاء في الصلاة أو عند المطر أو السجود إلى الله.
  • وقد يكون ممنوعاً من الرد على العبد لعدة أسباب منها غفلة القلب إلى الله تعالى وقلة الصدق واليقين في دعاء الله والرجوع إليه
  • كذلك العصيان والمعاصي التي لها تأثير كبير في منع استجابة الدعاء، ومن هذه الذنوب اقتناء الأموال المحرمة بالربا والسرقة والغش والخيانة.

تابع المزيد : دعاء اللهم من اراد بي سوء فاجعل تدبيره في تدميره

ختامًا لقد ذكرنا دعاء قصير يقال بعد التشهد، حيث إن العبادات من أفضل الأوقات المارة على الإنسان، لما لها من تأثير نفسي عظيم عليه وشعور براحة لا مثيل لها، نسأل الله الهداية والطاعة.