تصدر هاشتاج ” المتحولة جنسيا” منذ الساعات الأولى من صباح، اليوم، موقع التدوينات القصيرة’ تويتر” بعد إعلان الفنان هشام سليم تحول ابنته الكبرى نورا إلى نور، وذلك فى تصريح مساء أمس فى برنامج” شيخ الحارة والجريئة” مع المخرجة إيناس الدغيدي، على فضائية” القاهرة والناس”

وأثار الفنان هشام سليم بذلك التصريح جدلا واسعا، بذلك التصريح، بين رواد ومواقع السوشيال ميديا، منهم من اعتبر أن الفنان هشام سليم هو مثال للأبوة والحرية، ومنهم من هاجم الفنان هشام سليم على تلك التصريح، الذى أشعل مواقع التواصل الاجتماعي فى الساعات الأولى من صباح اليوم.

وتصدر هاشتاج” المتحولة جنسيا” تويتر، وجاءت أبرز التعليقات بين داعم لابنة هشام سليم، وبين ناقد ومهاجم للفنان هشام سليم، ومن أبرز تلك التعليقات ما يلى:
“‏‎الي يرد علي ويقول شدخل التحول الجنسي بالمثليين الشذوذ
كلهم واحد كلهم مخالفين فطرة الله الي فطر الناس عليها
تجي تقولي ان بنته تعاني من عيوب خلقيه تزيل هالعيب ولاتتحول جنسيا عشان جسمها او الهرمونات الي فيها هرمونات ذكر! هذي تروح بالعلاج”

“‏‎‎هو مش موضح بالزبط شو حالتها بس بما انو هي قررت بعمر ال ١٨ تتحول هاد يعني انو ما عندها عيب خلقي ولو كان فيه كان اكتشفوه وهي صغيرة مو بعمر ال ١٨!! وصحيح مشكلة الهرمونات هاي تعالج بالادوية وهي السبب اصلا انها بتحس حالها ذكر”

“‏اتمنى فعلا التجربة دى تنتشر بطريقة ايجابية والاشخاص اللى زى حالة بنته نورا المتحولة جنسيا لنور الذكر يلاقوا نفس الدعم من اهلهم اللى لازم يتقبلوا اطفالهم مهما كان شكلهم او وضعهم
وان التحول الجنسى دا مش عيب او فضيحة تخليهم يتخلوا عنهم وغير الاذى النفسى اللى بيتعرضوا ليه ”

هشام سليم
هشام سليم

 

نور ابن هشام سليم
نور ابن هشام سليم
نورا ابنة هشام سليم قبل تحولها
نورا ابنة هشام سليم قبل تحولها
نور ابن هشام سليم
نور ابن هشام سليم

‏”الحاجة الوحيدة اللي ازبل من ان ايناس الدغيدي تسأل ممثل مشهور عن بنته المتحولة جنسياً – كأنها من حقها الدخول في حياته الشخصية هي التغطية اللاحقة ولا مجال للخصوصية في موضوع حساس زي ده. الله يهديكم و لا يريكم نفس الشئ في ولادكم اللي اكيد هاترموهم في الشارع لو في نفس الموقف”

‏فى فئة محدثة من البشرية انا مش عارف استوعبها يعنى ي اما يدونا الاب ديت دا ي اما يختفوا فى اسرع وقت ( هشام سليم مثال للأبوه علشان بيدعم بنته المتحولة جنسيا ، اعلان مدينتى لفئة معينة و نجح و مافهوش غلط ، هانى مصطفى و البت و شوية الزبالة بتوع تيك توك دول مظلومين و مسلوب حريتهم “