التخطي إلى المحتوى

أثارت السعودية فوز العتيبي، والتي تعد واحدة من مشاهير التواصل الاجتماعي، الجدل بشكل كبير في المملكة العربية السعودية، وذلك عقب تأييدها زواج القاصرات، ولكن بعدد من الشروط المعينة، حيث أعلنت عن تراجعها عن رأيها السابق، بعدما تحدثت إلى بعض الفتيات القاصرات.

وأوضحت فوز العتيبي في بيان رسمي عبر حسابها الشخصي بموقع تويتر، أنه يحق للفتاة الزواج متى كانت مهيأة للزواج، حتي لو كانت تحت السن القانونية، ولا أحد يحق له منعها بحجة العمر.

وتابعت أنها كانت ضد زواج القاصرات، حيث أعلنت عن تغيير رأيها، كما أفصحت عن رأيها، وذلك بعدما وجدت بنات وشبابًا تحت السن القانونية على علاقات بكل أنحاء العالم، وفق حسابها الشخصي على موقع «تويتر».

واختتمت فوز العتيبي: «والله مو تلميع ولا شي، كلامي واضح إذا جاءت البنت بنفسها تطلب الزواج وكانت ناضجه جسديًا وعقليًا، وهذي رغبتها ليش تمنعها عشانها بس ما بلغت 18 وتحدها على العلاقة خارج إطار الزواج.. يعني لازم نعترف إنه فيه مجتمعات يعقلون وينضجون بسرعة، ماحد يقدر يصادر حقهم ويعاملهم كأطفال بالغصب».

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *