التخطي إلى المحتوى

كشف حساب بن عويد الشهير على مواقع التواصل الاجتماعي، عن مقتل اللواء عبدالعزيز الفغم الضابط  في الحرس الملكي .

حيث أوضح الحساب إن اللواء قتل “مساء أمس السبت في منزل صديقه فيصل السبتي، حيث تم إطلاق النار عليه من صديق آخر سابق له بعد اقتحام المنزل بسبب خلاف بينهما”.

كما أكد “بن عويد” في تغريدة أخرى أن “الفغم” كان “في زيارة لمنزل صديقه (فيصل السبتي) وبحضور أخيه (تركي السبتي)، ودخل الجاني عليهما في المنزل (وهو صديق سابق للواء) ونشب بينها نقاش بسبب خلاف شخصي قديم”.

وأشار الحساب إلى أن الجاني قام بإطلاق النار عقب تطور النقاش بينهما، ليقتل اللواء “عبدالعزيز الفغم”، ويصيب “تركي السبتي” شقيق صديقه، كذلك عامل فلبيني بالمنزل، ثم فر هاربًا.

وتابع أنه أثناء هروب الجاني يشتبك مع الجهات الأمنية في الخارج ليحدث تبادل لإطلاق النار، فيلقى مصرعه فورًا، كما  أكد ابن أخيه “بداح بن طلال الفغم” في حسابه على “تويتر” الخبر.

كما أكد “بداح” في تغريدته: “بسم الله الرحـمن الرحيم، وبشر الصابرين الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون، لله ماخذ وما اعطى انتقل الى رحمة الله بأذن الله عمي عبدالعزيز بن بداح الفغم، وجميع ماذكر من تفاصيل غير صحيح والحمدلله على قضاءه وإنا لله وإنا إليه راجعون”.

وأضاف “بداح” في تغريدة أخرى: “رحم الله عمي اللواء عبدالعزيز بداح الفغم بعد مقتله حينما كان في منزل صديقه على يد صديق ثالث لهما (غدرًا) وذلك مساء يوم أمس السبت”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *